تجديد بروتوكول التعاون بين الهيئة و جامعة دمياط

تجديد بروتوكول التعاون بين الهيئة و جامعة دمياط

إنطلاقًا من الدعم السياسي للقيادة السياسية المظفرة لتنمية المواطن المصري والارتقاء به، وبخاصة من مدخل التعليم والتعلم، وتفعيلاً لتوجهات المجلس الأعلى للجامعات للتصدي لمشكلة الأمية، من خلال إستثمار طاقات الشباب الجامعي، واتساقًا مع ما تصبو إليه مصرنا الغالية في رؤيتها ٢٠٣٠ للتنمية المستدامة، واستمرارًا لمسيرة النجاح التي أحرزتها جامعة دمياط في مجال تعليم وتعلم الكبار خلال الفترة الماضية؛ إستقبل يوم الإثنين الموافق 7 / 2 / 2020  أ.د/ السيد دعدور رئيس جامعة دمياط وفد الهيئة العامة لتعليم الكبار، لتجديد بروتوكول التعاون بين جامعة دمياط ويمثلها أ.د/ السيد محمد دعدور، رئيس الجامعة، والهيئة العامة لتعليم الكبار بمصر، ويمثلها الدكتور/ عاشور عمري وتضمن آليات التعاون بين الهيئة وجامعة دمياط فيما يتعلق بفعاليات محو الأمية بمشاركة طلاب جامعة دمياط في ضوء توجهات القيادة السياسية، من أجب تحقيق رؤية مصر للتنمية المستدامة مصر 2030 .

وعلي هامش توقيع بروتوكول التعاون، شارك د/ عمري في إجتماع اللجنة التنسيقية لمحو الأمية بجامعة دمياط برئاسة أ.د/ السيد دعدور وعضوية أ.د/ عبد الحميد خضر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والنائب أ.د/ وائل فاروق الطيباني نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب وأ.د/ محمد حسن جمعة المنسق العام للمشروع بجامعة دمياط والسادة أعضاء هيئة التدريس منسقي المشروع بالكليا، والأستاذ/ ناصر حماد مدير عام فرع دمياط .

وتمت مناقشة إنجاز دورة أكتوبر ٢٠٢٠ والتحديات التي فرضتها جائحة كورونا على مشاركة الطلاب في ظل سياسة التباعد الاجتماعي، وطرح رؤى غير تقليدية لمواجهة هذه التحديات من أجل مضاعفة إنجاز طلاب الجامعات في مجال محو الأمية.

هذا وقد أجمع الحضور الكريم أن المشاركة في محو الأمية واجب وطني، ومدخلاً أصيلاً لتحقيق التنمية واستدامتها، والحلم الذي تتضافر الجهود من أجله ( مصر بلا أمية(  .

تم النشر بتاريخ 2020-12-08
طباعة الصفحة