المؤتمر السنوي السادس عشر لمركز تعليم الكبار بعنوان " تعليم الكبار في العصر الرقمي .. التحدي العربي الكبير "
أسم المستخدم
كلمة المرور

المؤتمر السنوي السادس عشر لمركز تعليم الكبار بعنوان " تعليم الكبار في العصر الرقمي .. التحدي العربي الكبير "

المؤتمر السنوي السادس عشر لمركز تعليم الكبار بعنوان " تعليم الكبار في العصر الرقمي .. التحدي العربي الكبير "

شاركت الهيئة العامة لتعليم الكبار برئاسة الأستاذ/ أحمد حسن - رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة العامة لتعليم الكبار في المؤتمر السنوي السادس عشر لمركز تعليم الكبار بعنوان " تعليم الكبار في العصر الرقمي .. التحدي العربي الكبير " بدار الضيافة - جامعة عين شمس في الفترة من 16 - 18 إبريل 2018 .

 

بحضور :
أ.د/ عبد الوهاب عزت - رئيس جامعة عين شمس
أ.د/ نظمي عبد الحميد - نائب رئيس جامعة عين شمس
أ.د/ محمد مدبولي - مدير إدارة التربية بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم
د/ عاشور عمري - مدير مركز تعليم الكبار - جامعة عين شمس
بالإضافة إلى وفود من الدول العربية وأساتذة الجامعات وعمداء كليات التربية والمجتمع المدني ويدار خلال المؤتمر 11 جلسة و64 متحدث  .

وتشارك الهيئة ببحث يقدمه الأستاذ/ السيد مسعد - باحث بالهيئة حول " النزوح وتعليم الكبار في الزمان الرقمي.. قراءة في ضوء أهداف العقد العربي لمحو الأمية " وفي الكلمة التي ألقاها الأستاذ/ أحمد حسن - رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة ممثلاً عن أ.د/ طارق شوقي - وزير التربية والتعليم : أن القرائية في عصر الرقمنة تقتضي تحقيق إستفادة ممكنة من إستخدام التقنيات الحديثة لإحداث عمليتي التعليم والتعلم ، نحن في تحدي كبير من أجل إعداد مواطن عربي لجودة الحياة من خلال تمكينه من كل الأداوت المتاحة ليكون نفعاً لنفسه ومجتمعه وأن الأمية المعلوماتية والرقمية تتمثل في إفتقار الشخص وعدم قدرته على الحصول على المعلومات المختلفة المتنوعة والتي يحتاجها في العديد من مجالات حياته وأن القرائية عامل أساسي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتعزيز القدرات وبنائها وأن التعلم مدى الحياه هو الهدف الأساسي لتطوير المجتمعات العربية .

تم النشر بتاريخ 2018-04-17
طباعة الصفحة