أسم المستخدم
كلمة المرور

لقاء د/ عاشور عمري رئيس الهيئة مع بيت العائلة المصرية بأسيوط

لقاء د/ عاشور عمري رئيس الهيئة مع بيت العائلة المصرية بأسيوط

إنطلاقًا من التمسك بقيم المواطنة والعيش الحر المشترك وقبول التعددية ونشر روح التسامح والمحبة ونبذ العنف والإرهاب عقد يوم الخميس الموافق 5 / 10 / 2018 د/ عاشور عمري رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار لقاء مع بيت العائلة المصرية بأسيوط وذلك تفعيلاً لأدوار الجهات الشريكة في التصدي للأمية وبخاصة الثقافية والفكرية منها بحضور فضيلة الشيخ/ على أبو الحسن رئيس لجنة الفتوى الأسبق ورئيس بيت العائلة المصرية بأسيوط وفضيلة الشيخ/ سيد عبد العزيز أمين عام بيت العائلة بأسيوط والقس/ عاموس بسطا مطرانية الأقباط الأرثوذكس والأب/ متى شفيق أخنوخ مطرانية الكاثوليك وأ.د/ محمود مهنى نائب رئيس جامعة الأزهر الأسبق وعضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية والعميد/ مصطفى عبد الله مدير عام فرع أسيوط .

رحب بيت العائلة بالدكتور/ عاشور عمري رئيس هيئة تعليم الكبار مؤكدين على تعاونهم الكامل مع الهيئة في محو أمية المواطن الأسيوطي وتوعيته وتثقيفه من أجل حياة أفضل.
وتحدث د/ عمري مؤكدًا أن بيت العائلة يمثل القوة الناعمة في توعية الأمة لما له من مكانة في قلوب المصريين جميعهم فهم دعاة المحبة والتسامح ونبذ العنف والإرهاب .

وأكد د/ عمري أن محو الأمية لا تعني مجرد فك الخط والإلمام ببعض مهارات القراءة والكتابة والحساب إنما تعني توعية وتمكين المواطن من أجل الحياة الكريمة المتسامحة والمشاركة في حركة تنمية المجتمع وإستدامتها .

وإستعرض د/ عمري نسبة الأمية وأعداد الأميين في المحافظة كما تحدث سيادته عن فكرة المنهج القائم على المواطنة لمحو الأمية الذي طرحت فكرته ببيت العائلة المصرية في المنوفية وسيتم تدريسه بالمسجد والكنيسة على حد سواء كما أعرب سيادته عن شكره وسعادته بحسن الإستقبال .
وأخيرًا تم الإتفاق على توقيع بروتوكول تعاون مع بيت العائلة المصرية بأسيوط والهيئة العامة لتعليم الكبار للمشاركة في مواجهة الأمية.

تم النشر بتاريخ 2018-10-09
طباعة الصفحة