لقاء تنسيقي بجامعة عين شمس لتفعيل مبادرة الإمارات لتحدي الأمية

لقاء تنسيقي بجامعة عين شمس لتفعيل مبادرة الإمارات لتحدي الأمية

إستمرارًا لدعم المبادرات في مجال محو الأمية وتكثيفًا للجهود المبذولة من قبل وزارة التعليم العالي والمجلس الأعلى للجامعات إستقبل أ.د/ نظمي عبد الحميد نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة د/ عاشور عمري رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار ود/ جمال بن حويرب المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة بدبي للتشاور حول تفعيل مبادرة تحدي الأمية يوم الأربعاء الموافق 12 / 2 / 2020 بقصر الزعفران بجامعة عين شمس.

بحضور :
 أ/ سهيل حمزة    أمين الجامعة المساعد

 د/ أشرف محرم  مدير المركز الإقليمي لتعليم الكبار " أسفك  "
 د/ إسلام السعيد  مدير مركز تعليم الكبار بالجامعة
 
د/ أحمد شوقي  المدير التنفيذي لمبادرة تحدي الأمية
 
د/ سامي كريشان منسق مبادرة تحدي الأمية في مصر
 د/ فاطمة عياد  المكتب الفني لرئيس هيئة تعليم الكبار

 

حيث دارت المناقشة حول العديد من النقاط :

- الأميين هم ثروة ضائعة يجب إستثمارها وهو خطر يهدد الأمن القومي.
- مشاركة المؤسسة مع وزارة التنمية المحلية ووزارة التضامن الاجتماعي ووزارة التربية والتعليم والهيئة العامة لتعليم الكبار في مبادرة " حياة كريمة " في القرى الأكثر إحتياجًا والأكثر فقرًا.
 -
تكثيف جهود جميع مؤسسات الدولة والقيادة السياسية بإلزام كافة الأطراف بالتعليم المستمر والقضاء على الأمية.
 -
تتصدر جهود محو الأمية وتتصاعد من خلال طلاب الجامعات فهم الطاقة الإيجابية المنتجة في المجتمع.
-
 التركيز على مرحلة الأمية وما بعد محو الأمية؛ لضمان عدم ارتداد الأمي إلى الأمية من خلال برامج وخطط تنموية.
 -
اذا تم القضاء على الأمية في مصر؛ سيتم القضاء عليها في الوطن العربي بأكمله؛ لأن مصر منبر العلم والعلماء.
-
 ضرورة الالتفات لفئة النازحين واللاجئين في مصر ومحو أميتهم.

 

وفي نهاية اللقاء إتفقت الأطراف من هيئة تعليم الكبار وجامعة عين شمس والمؤسسة على العمل كفئات متواصلة وتشبيك الجهود في مجال محو الأمية .

تم النشر بتاريخ 2020-02-16
طباعة الصفحة