بروتوكول تعاون مشترك بين جامعة الفيوم والهيئة

بروتوكول تعاون مشترك بين جامعة الفيوم والهيئة

إتساقا مع خطة مصر 2030 للتنمية المستدامة وتنفيذا لتوجهات الإرادة السياسية المظفرة، لتنمية المجتمع ومواطنيه وإستثمار الشباب في التصدي لمشكلة الأمية، وإيمانا من الهيئة العامة لتعليم الكبار بالدور التنويري والتنموي للجامعات المصرية، وتفعيلا لبروتوكول المجلس الأعلى للجامعات بمشاركة طلاب الجامعات المصرية قام يوم الأربعاء الموافق 18 / 11 / 2020 الدكتور/ عاشور عمري رئيس هيئة تعليم الكبار والأستاذ الدكتور/ أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم بتوقيع بروتوكول للتعاون بمقتضاه يقوم طلاب الجامعة بكلياتها المتنوعة بالمشاركة في مشروع محو الأمية، ويعتبر هذا البروتوكول من البروتوكولات المتميزة؛ لما تتمتع به جامعة الفيوم من أنشطة تنموية متنوعة تمكنها في بناء المواطن المصري لجودة حياته.

وأكد د/ عمري أن هذا البروتوكول الثاني والعشرين الذي تبرمه الهيئة مع الجامعات المصرية وأن هذه الجامعات ألزمت طلابها بالمشاركة في محو الأمية كمتطلب تخرج، وساق عمري نماذج عدة من الجامعات المتميزة إنجازًا في هذا الشأن، وأن هناك جامعات اتخذت الأمر بجدية عما سبق منها جامعة المنصورة التي باتت تحرز تقدمًا ملموسًا في محو أمية المواطنين بمشاركة طلابها.

وأكد الدكتور/ عاشور عمري إن الدولة تسعى بشكل قوي لمحو أمية أكبر عدد ممكن من الأميين كهدف رئيس لاستراتيجية الدولة المصرية، وفي هذا السياق تسعى الدولة بكافة مؤسساتها التنفيذية والتعليمية والبحثية والمجتمع المدني لتنفيذ حملة قومية لمحو الأمية وتعليم الكبا، مشيرًا إلى أن تجربة مشاركة الجامعات المصرية في محو الأمية هي من أنجح تجارب المشاركة المؤسسية.

وصرح عمري أن الهيئة لا تضن بما تملكه من إمكانيات متاحة لتعزيز مشاركة الطلاب؛ فشباب هم قاطرة التنمية الحقيقية لأي مجتمع.

كما تحدث أ.د/ أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم معربًا عن سعادته للتعاون مع الهيئة والجامعة ستعمل بكل طاقاتها للمشاركة في تنمية المجتمع، وستقدم حوافز للطلاب للمتميزين في المشروع، وأن محو الأمية واجب وطني نلتزم به، وسنستثمر طاقات الشباب.

وأشار الدكتور/ خالد عطا الله إلى أنّ جامعة الفيوم، بدأت بالفعل عقد عدد من الندوات التعريفية والدورات التدريبية في عدد من كليات الجامعة لأعضاء هيئة التدريس والطلاب على التقنيات الحديثة لمحو الأمية وتعليم الكبار، مؤكدًا على ضرورة ربط عملية محو الأمية بتعليم بعض الحرف اليدوية للمتعلمين ومشاركة المؤسسات المالية المختلفة في دعم وتمويل مشروعات صغيرة لمن اجتاز اختبار محو الأمية بنجاح.

كما تحدثت الدكتوره /أمال ربيع عن حرص جامعة الفيوم على تقديم كل الدعم لطلابها المشاركين بالمشروع عن طريق صرف مكافآة مالية للطلاب (المعلمين) عن كل دارس يجتاز إختبار محو الأمية بنجاح وأيضا تخصيص نسبة من درجات التدريب العملي للطلاب المشاركين في المشروع .

وعلق أ/ سعد سيد أمين إنّ فرع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار بالفيوم سيتيح لطلاب الجامعة تسجيل طلاب محو الأمية من خلال تطبيق إلكتروني على الإنترنت على أن تقوم الهيئة بالحذف أو الاستبدال بحسب قاعدة بياناتها مع منح الطلاب المعلمين شهادات معتمدة من الهيئة والجامعة بنجاحهم في مشروع محو الأمية .

حضر اللقاء أ.د/ خالد عطا الله  نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب وخدمة المجتمع وتنمية الببيئة، أ.د/ حسام أبو الهدى  مستشار رئيس الجامعة لخدمة المجتمع أ.د/ أحمد حسني  مستشار رئيس الجامعة للخدمات الطلابية أ.د/ أمال ربيع عميد كلية التربية الأسبق ومدير مشروع التنوير المجتمعي بالجامعة أ.د/ عماد عبد السلام  المستشار الإعلامي لرئيس الجامعة ولفيف من أساتذة وعمداء الكليات المختلفة وأ/ سعد أمين مدير عام فرع الفيوم ووفد هيئة تعليم الكبار المرافق للسيد الدكتور رئيس الهيئة وتبادل عمري وشديد الدروع والتقطت الصور التذكارية.